صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 21

الموضوع: ورعان في المدارس الثانوية

  1. #1

    ورعان في المدارس الثانوية

    إضطررت قبل يومين لزيارة أحد زملائي في مقر عمله وهو يعمل معلماً فى إحدى مدارس المرحلة الثانوية
    وذلك لأخذ حاجة لي عنده
    كان من المقرر أن ألتقيه خارج أسوار المدرسة ولكن حنيني لإسترجاع شيئاً من ذكريات الماضي
    دفعني لعدم إنتظار خروجه إلي وقمت بالدخول إلى فناء المدرسة
    وقد كان حينها يغص بالطلاب
    فعلى مابدا لى أنه وقت الفسحة المدرسية
    جلت بنضري في أرجاء الفناء مستمتعاً بمشاهدتي لحركات الطلاب وبسماعي لضجيجهم
    عندها سرحت وترآءت لي صوراً لمدرستي التي لم أكن أحبها
    وللأيام الخوالي التي قضيتها فيها
    لم يقطع سرحاني إلا صاحبي الذي أقبل إلي منادياً بإسمي
    سلمت عليه وبقينا نتحدث قليلاً ثم أخذت غرضي من عنده
    وقفلت عائداً إلى السيارة
    توجهت إلى مقر عملي
    وطوال الطريق وأنا أفكر فيما رأيته في المدرسة
    وتحديداً الطلاب
    لقد إعتقدت بعد أن دخلت المدرسة بأنني قد دخلت إلى مدرسة إبتدائية وليس مدرسة ثانويه
    فقد كان معظم الطلاب الذين رأيتهم أطفالاً
    لم تظهر عليهم معالم الرجولة بعد
    ومقارنة بالطلاب على زماننا فلم تكن لتفرق بينهم وبين أساتذتهم إلا بإرتداء الأخيريين للعقال

    أذكر بأنني حينما كنت طالباً في المرحلة الثانوية قام أحد زملائي بإقفال دورة المياه علي
    وقد بقيت بداخلها حصة كاملة
    خرجت من حبسي بعد أن أنقذني أحد الطلاب على وقت الفسحة
    وتوجهت إلى الفناء وأنا في أشد حالات الغضب والإنفعال
    باحثاً عن صاحب تلك الفعلة المشينة لألقنه درساً لاينساه
    وبعد أن أبصرته بين الطلاب إنطلقت إليه مسرعأ ودفعته من خلفه بكل ما أوتيت من قوة
    فسقط مباشرةً على وجه
    لم أكتفي بذلك ورميت بجسمي عليه وبدأت في توجيه اللكمات إليه الواحدة تلو الأخرى
    ثم عمدت إلى قلبه على ظهره ليتسنى لي توجيه ضرباتي إلى وجهه
    ولكنني ماكدت أرى وجهه حتى توقفت
    بل أقول حتى توقفت أنفاسي
    فلم يكن ذلك الشخص هوغريمي
    لن أقول أنه طالب آخر
    بل كان أحد معلمي المدرسة
    ولسوء حظه وحظي أنه لم يكن يحرص على إرتداء العقال
    ولكنه بعد ذلك اليوم لم يغب من على رأسه أبداً

    وصلت إلى مقر عملي وبذلك وجدت ما يشغلني عن الموضوع
    ولكن بعد أن حل المساء ذهبت إلى البيت ولم ألبث أن عدت أفكر في هذا الأمر
    رجعت بذاكرتي إلى الوراء قليلاً
    إلى ماقبل عدة أشهر
    حينما كنت في زيارة لأحد زملائي في العمل وهو من جنسية غربية
    أذكر حينها أنني صليت العشاء في أحد المساجد القريبة من منزله
    وتوجهت إليه مسرعاً حتى أكون دقيقاً في مواعيدي
    إستقبلني الرجل ورحب بي أيما ترحاب
    وبعد أن أخذت مكاني في مجلسه ذهب لإحضار الشاي وعاد إلي مسرعاً
    وأخذنا نتبادل أطراف الحديث
    وكعادتنا نحن العرب
    بدأت اسأله عن صحة الأهل والأولاد
    وقلت له أين هم أولادك فلم ألاحظ وجودهم
    فقال لي انهم نائمون
    دهشت لذلك وقدمت له إعتذاري إن كنت قد أخطأت في إختيار وقت الزيارة
    ولكنه طمأنني بأن أطفاله فقط هم المعتادون على النوم في هذا الوقت
    فسألته عن سر ذلك فالوقت لا زال مبكراً
    ويوم غد هوإجازة نهاية الإسبوع
    فأجابني بأن لا علاقة لذلك بذهابهم إلى المدرسة
    وأستطرد قائلاً
    الأطفال يحتاجون للنوم أكثر منا نحن الكبار
    فهم مازالوا في مرحلة النمو
    وقد أثبتت الأبحاث العلمية أن الهرمون المسئول عن النمو يكون في قمة نشاطه خلال فترة النوم
    والتي ينبغي أن تكون في الظلام فالإضاءة تؤثر سلباً على نشاط الهرمون
    ولذلك يوصى بإلا تقل عدد ساعات نوم الطفل اليومية عن تسع ساعات ونصف الساعة
    في ظلام دامس لنضمن نمواً طبيعياً لجسمه وعقله.

    ولو نظرتم إلى السهر و قلة عدد ساعات النوم والخوف من الظلام لوجدتموها عوامل مشتركة لدى معظم أطفالنا

    أشغلت تفكيري طوال الليل بهذا الأمر وأحببت أن أكتبه لكم
    ولم أكد أن أكمله حتى غلبني النعاس فذهبت إلى سريري
    وقد حرصت على إطفاء السهارية
    علني أستثير ذلك الهرمون الذي قد خمد


    لمن سيلومني على عنوان المشاركة
    أحب أن أقول له هذا هو أسلوبي ولم يأتي بك إلا هو


  2. #2

    والله ان موضوعك واسلوبك من اجمل ما قرأت حتى الآن في منتدى النماص

    ومن النادر ان احزن عندما انتهي من قراءة اي موضوع

    ولكني حزنت عندما انتهى موضوعك هذا وتمنيت ان عليه مثله

    شكرا وارجو ان تسمح لي لانني ساتجه فورا الى ملفك الشخصي

    فربما ان هناك درر لم اقرأها بعد

    الا لا يجــهلن احد علــــــينا
    فنجهل فوق جهل الجاهلينا


  3. #3

    صبي بني شهر
    أشكرك على تفاعلك
    و إشادتك بي شهادة أفتخر بحملها


  4. #4
    نماصي نشط Array
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    118

    شكر اً على هذا الطرح الراقي والجميل وأتمنى أن نرى لك مشاركات في المستقبل القريب


  5. #5
    نماصي ماسي Array الصورة الرمزية فيصل البكري
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    الدولة
    الجهوة \باريس الشرق
    المشاركات
    8,985

    كلامك سليم الله يذكر ابن متعب با الخير كم دبغني وانا في الثانوي اااية على نضرة


  6. #6

    فيصل البكري
    k-a-s

    منورين


  7. #7

    يعطيك الف عافيه على الطرح الرائع وكلامك صحيح كيف لو رحت مدرسه متوسطه تقول انهم تمهيدي ..........

    تقبل مروري يالغالي ............ وننتظر جديدك .....


  8. #8

    اخي العزيز النمر الوردي

    كتبت موضوعا قبل مدة في منتدى مجاور اتسائل فيه عن

    مسؤلياتنا كأولياء امور للطلاب والطالبات وكذلك

    مسؤولية المعلمين والمعلمات وما هي حدود العقاب المسموح بها

    وبعض الامور الاخرى

    ارجو ان تسمع لي بادراجه في موضوعك هذا

    ولتعذرني ان كان بعيد عن صلب موضوعك

    -------------------------------------

    اتت ابنتي وهي في الصف الاول الابتدائي تشكو لامها من معلمتها التي اجبرتها ان تقف الى جوار (السبورة) رافعة يديها الى اعلى كعقاب لها على (شقاوتها) وعدم التزامها الصمت اثناء الحصة. وكان هذا هو اول عقاب تتلقاه في المدرسة منذ ان دخلتها لأول مرة في حياتها قبل شهرين. كانت غاضبة وخائفة من المعلمة وكنا نحاول ان نشرح لها ان ذلك أمر طبيعي بان تعاقب على خطأ اقترفته واردنا بذلك ان ننمي في نفسها مبدأ الثواب والعقاب حتى تنشأ وهي مدركة للخطأ من الصواب في شتى المجالات.
    في صغري انا وفي ذلك الزمن المظلم, في مدارسنا كانت الامور مختلفة تماما. كان ابن الستة اعوام يعاقب ويجلد ويضرب على امور والله لو قسناها هذه الايام على من هم اكبر منهم سنا لتشققت منها العقول. كان هناك معلمين ظلمة قساة جبابرة نزع الله من قلوبهم الرحمة والشفقة حتى لم يتركوا لاحد بعدهم شيء يزيدون به ظلما وجبروتا وقسوة.
    في الصف الرابع الابتدائي كان احد معلمينا وهو مربي الفصل يتعامل معنا, ونحن ابناء عشر سنوات, كما لو كنا في العشرينات من العمر ونقيم في سجن أو معسكر لمعتقلي واسرى الاعداء في الحرب العالمية الثانية. كانت المدرسة بالنسبة لنا عبارة عن جرعة يومية من العذاب ونراها على انها وكر من اوكار الجلادين الظالمين. ووالله لا انسى ونحن اطفال في تلك السنين عندما كنا نمني انفسنا ونرجوا من الله ان يأتي صباح ذات يوم وقد سبق خبر يفيدنا ان المعلم الفلاني أو المدير الفلاني قد هلك في حادث سير. وكنا نعجب اذا رأيناهم يأتون وهم في كامل صحتهم ونقول الا يمرضون هؤلاء البشر مثلنا ولا يغيبون ابدا ( استغفر الله). لقد كان لطرق التدريس وسياسة التعليم انذاك في نفوس من تخرج معنا من جيلنا ابلغ الاثر وقد وضعت اطار عام سار عليه الكثير من ابناء جيلنا ومن سبقونا واعتقدوا انه هو الاسلوب الاصلح والامثل في التعامل مع الناس في كل ميدان وكل مناسبة. وقد زاد على كل ذلك تلك القسوة العجيبة والغير مبررة من اولياء امور الطلاب في ذلك الزمان. لأن الاب مثلا وبغض النظر عن تأييده للمعلم في جلد ابنه بالسياط الا انه لا يكفيه ذلك بل هو الآخر يصب عليه جام غضبه ويعامله بقسوة عجيبة لا اعلم, وانا من مر بتجربة الابوة, سرها وكيف كانت قلوبهم تطاوعهم عليها. لا اريد ان استرسل في الكلام والوصف فكلكم أو اغلبكم مر أو سمع بتلك التجارب وعاش تلك المرحلة المؤلمة الحزينة من حياته سواء كان ذكرا أو انثى. وما اريد ان اعرفه حقا وخصوصا من المعلمين المربين في المدارس الآن وهم من نعول عليهم كثيرا بعد الله, وهم ايضا من نعلم يقينا مدى صعوبة مهمتهم وحجم التحديات التي يواجهونها في كل يوم, نريد ان تحدثوننا اخوتي عن اساليب العقاب التي تعملون بها وتنهجونها في تعاملكم مع ابناءكم الطلبة, وهل هناك تعليمات محددة توضح حجم العقاب ونوعه وما هي الصلاحيات الممنوحة لكل معلم واداري في مدارس هذه الايام, لاننا كاولياء امور لا نعلم ما هي الواجبات التي علينا بصفتنا مشاركين لكم في تعليم ابناءنا وما هي الواجبات التي نطالبكم بها بل ونحاسبكم عن طريق الشكوى في حال عدم التزامكم بتلك الواجبات. وانت اخي ولي امر الطالب او الطالبة هل ترى انه لابد ان يعطى المعلم مزيدا من الحرية في عقاب ابنك اذا اخطأ وما هي الحدود التي ترضاها ولا تغضب من المعلم او تشتكيه اذا التزم بها. نحن فقط نريد ان نعرف ما لنا وما علينا.

    الا لا يجــهلن احد علــــــينا
    فنجهل فوق جهل الجاهلينا


  9. #9



    حياك الله اخي التايقر

    حقيقه انت وضعت موضوعين في وقت واحد

    كل موضوع يحتاج الى نقاش..

    زمان كان يتخرج معلمين من معهد المعلمين

    يفترض بهم انهم درسوا 12 سنه..يعني يعادلون

    طلاب الثانويه اليوم يعني لو درسوا حينها واعمارهم

    ست سنوات كان تخرج بعضهم معلم وعمره 18 سنه؟!

    لكن هناك فرق بين شباب اليوم وشباب زمان..

    اسامه بن زيد رضي الله عنه يقال انه تولى قيادة جيش

    فيه عمر وابوبكر وعمره حينها 18 عام...لن اعلق .

    الموضوع الثاني اعتبره اهم من الأول وهو النوم المبكر

    والالتزام بمواعيد معينه للنوم وهذا سر نجاح الغرب عنا

    لايمكن ان تجد طفلا اجنبيا يسهر حتى الفجر بينما في

    الاجازه الصيفيه تجد طفل عمره سنه ونصف سهران مع

    اهل البيت حتى بعد الفجر ؟!

    مشكلتنا اننا غير منظمين ..

    سلمت

    لسوف أعود يا امى اقبل رأسك الزاكى...
    أبثك كل اشواقى وأرشف عطر يمناكى
    أمرغ فى ثرى قدميك خدىّ حين القاكي...
    فكم أظمأت من جوف لتروينى بتحنانِ
    ويوم مرضت لا أنسى دموعا منكى كالمطر ِ...
    وعينا منك ساهرة تخاف على من خطر
    ويوم وداعنا فجرا وما أقساه من فجرِ....
    يحار القول فى وصف الذى لاقيتى من أجلى
    وقلتى مقالة لا زلت مدكرا بها الدهرِِ ...
    محال ان ترى صدرا أحن عليك من صدرى
    ببرك يا منى عمرى إله الكون وصانى....
    رضاؤك سر توفيقى وحبك ومض إيمانى
    وصدق دعائك انفرجت به كربى وأحزانى...
    ودادك لا يشاطرنى به أحدٌ من البشرِ ِ
    فأنت النبض فى قلبى وأنت النور فى بصرى
    وأنت اللحن فى شفتى بوجهك ينجلى كدرى
    اليكى أعود يا أمى غدا أرتاح من سفرى
    ويبدأ عهدى الثانى ويزهو الغصن بالزهر ِ


  10. #10
    نماصي ذهبي Array الصورة الرمزية سلطان العـمـاري
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    5,258

    تصدق كل جيل يقوله للي بعده
    يقول ماعاد إلا وراعين

    لكن كان هناك جيل يخدم في المرحله الثانويه عشر سنوات ما عنده مشكله
    أما الجيل الحالي فوضعه يختلف المطوف والشايب فيهم معيد سنه ولا ثنتين

    إرجع إلى ألبوم صورك وصور أصحابك أيام الدراسه
    وإذهب إلى فناء نفس المدرسه إستبعد من خدمته في المدرسه الثانويه من الطلاب أكثر من خمس سنوات
    ستجد أن ألاشكال وألاحجام متقاربه


    Pink Tiger
    تقبل مروري
    ودمتم


  11. #11

    الله يعطيك ألف عافية أخوي......... النمر

    كلام جميل ,وأسلوب ممتع

    لاعدمناك.


    وكما قال أخي سلطان العمري: أن الاحجام والاشكال متقاربة.


    قد شفت صورة لي وأنا في المتوسط , وكنت أعتقد أننا كنا كباراً.

    ثم تغيرت نظرتي وقلت :والله اننا كنا ضعوف, والحين انهم عيوووور

    ماقد شفت رجولهم؟

    أخويه في سادس , والله يارجوله انها تقول (مدمس).


    وتقول انهم صغار......




    تقبل مروري.


  12. #12

    الله يعطيك العافيه

    تقبل مروري المتواضع

    تحياتي لك


  13. #13

    الله يعطيك العافية عن جد الموضوع شدني وكان جميلا في طراحه واسلوبه.
    تقبل مروري


  14. #14

    عمري النماص

    عالي الهمه
    سلطان العماري
    أبو رزحان
    مهاوي1
    إمبراطور النماص


    أشكركم على المرور و المشاركة

    و أستبيح العذر من الجميع في إختصاري للردور
    فكل مالدي قد وضعته في المشاركة
    ووقتي لا يسمح لي بمتابعة ردودكم بتفرغ تام

    ولعل قليل في وقته خير من كثير لا أعلم متى سآتي به

    تقبلوا فائق التقدير و الإحترام


  15. #15
    العضوية الفخرية Array الصورة الرمزية سايق الخير
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الدولة
    27/9/1432
    المشاركات
    21,520

    كن على ثقة بأنك أصبحت من الأوائل الذين سأقرأ لهم ..
    فسلم الله يديك على هذا الموضوع الرائع ..
    وقد ذكرتني أيضاًً بموقف حصل لي عند دخول ثانوية ما ..
    والتي كانت مدرستي التي قضيت فيها أجمل أيام العمر ..
    فلم نكد نفرق فعلاً بين الطالب والمدرس ..
    وفي يوم من الأيام دخلت وفي وقت الفسحه ..
    فوجدت الجميع بطواقي وليس بأشمغه كما كنا نفعل ..
    يارجل إن كنت تقصد ثانوية بعينها ..
    والتي أفكر فيها أنا أيضاُ ..
    فسأل أي الدورات التي سجلت أفضل دوره تخريج ..
    سوف يخبرونك بأنها ما بين 1415 ..1418 هـ ..
    مع إحترامي لأجيال قبلها ولكن هذه الحقيقة ..
    أما بالنسبة للنوم فلا توصي حريص ..
    فصدقني أنني أخذت كفايتي وأنا صغير وزياده ..
    أشكرك يا رائع ..


المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •